التصنيفات
خدمات

أسعار بورصة الدواجن اليوم الإثنين 11-1-2021 في مصر

شهدت أسعار بورصة الدواجن استقرارًا على مدار الأيام الماضية، بعد أن سجلت انخفاضًا خلال الأشهر الماضية، حيث وصلت لأدنى مستوى لها في أغسطس الماضي، الأمر الذي أدى إلى تضرر عدد كبير من مربي الدواجن وصغار التجار، بسبب اقتراب سعر البيع من التكلفة الفعلية الأمر الذي يهدد بخسائر فادحة، خاصة وأن خلال فصل الشتاء ترتفع التكلفة بسبب التدفئة والعلاج.

خاصة بعد تحذيرات وزارة الصحة المصرية من ظهور الموجة الثانية من جائحة كورونا، وذلك وفقا للأسعار المعلنة من شعبة الثروة الداجنة بالغرفة التجارية بالقاهرة، ووسط تخوفات من تراجع الأسعار خلال الفترة المقبلة، بالتزامن مع الموجة الثانية من جائحة فيروس كورونا المستجد.

وفي هذا الصدد ترصد «الوطن»، الأسعار المعلنة للدواجن من الشعبة، وسعر البيض، وتوقعات الغرفة التجارية حول مستقبل الأسعار خلال الفترة المقبلة، استمرارا لسلسلة الخدمات التي تقدمها للقارئ على مدار الساعة.

أسعار بورصة الدواجن اليوم

صرح رئيس شعبة الدواجن بالغرفة التجارية بالقاهرة، عبد العزيز السيد، خلال حديثه لـ«الوطن» أن أسعار الدواجن سجلت استقرارًا على مدار الأيام الماضية، حيث بلغ السعر المعلن بالمزرعة 22 جنيها للكيلو، لتصل إلى المستهلك بسعر 25 جنيها، فيما بلغ سعر كرتونة البيض بالمزرعة 30.5 جنيه، لتصل إلى المستهلك بسعر 35 جنيها، مشيرا إلى أن السعر العادل للمربي لا يقل عن 23 جنيها للكيلو.

توقعات بورصة الدواجن خلال الفترة المقبلة

يتوقع «السيد»، أن أسعار الدواجن ستشهد تراجعا مرة أخرى خلال الفترة المقبلة،  بالتزامن مع انتشار الموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد، قائلا: «لو الموجة التانية من كورونا استدعت الأمور ووصلت القرارات حد الإغلاق للمحال والمطاعم، مثلما حدث بالموجة الأولى سيصبح الوضع كارثيا للمربين وصغار التجار».

وأشار إلى أن تكلفة الأسعار تزداد مع دخول فصل الشتاء، واستخدام نظم التدفئة، وانتشار العديد من الأمراض الوبائية.

وأوضح رئيس الشعبة، أن أسعار الدواجن شهدت تراجعا كبيرا عقب الموجة الأولى من فيروس كورونا المستجد، في حين ظل استمرار ارتفاع أسعار الأعلاف، الذي وصل إلى 7600 جنيه للطن الواحد، مما عجل بخسائر كبيرة لصغار المربين والتجار، كما شهد السوق خروج عدد كبير من التجار خلال الفترة الماضية، بعد تحقيقهم خسائر كبيرة، وعدم قدرتهم على الاستمرار في المضاربة بالسوق.

وكانت تأثرت أسعار الدواجن خلال الأشهر الماضية، والتي سجلت تراجعًا ملحوظًا، خلال الموجة الأولى من فيروس كورونا المستجد، التي أضرت بمعظم اقتصاديات العالم، ما تسبب في خسائر فادحة للتجار والمربين، كما شهد السوق خروج عدد كبير من التجار، بسبب استمرار وتيرة الأسعار في التراجع، في ظل ارتفاع أسعار الأعلاف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *