التصنيفات
خدمات

ما هي الإجراءات الاحترازية لبطولة كرة اليد؟.. رئيس اللجنة الطبية يجيب

إجراءت إحترازية مشددة وضعتها اللجنة الطبية لمونديال كرة اليد للرجال 2021 في نسختها الـ 27، والتي من المقرر إقامتها على 4 ملاعب في مصر خلال الفترة بين يومي 13 و31 يناير.

وتحرص الدولة المصرية على إقامة البطولة بشكل لائق في ظل ظروف استثنائية حيث انتشار فيروس كورونا على مستوى العالم من خلال تطبيق إجرئي الفقاعة الكاملة «full bubble» وطبيب الكوفيد.

ووفقا للدكتور حازم خميس مدير مستشفى وادي النيل ورئيس اللجنة الطبية لمونديال اليد، فإنه سيتم أخذ كل من يتعلق باللعبة من لاعبي المنتخبات والمدربين ومساعدي الفريق الطبي والصحفيين ومصوري البطولة وأعضاء الاتحاد الدولي وغيرهم، إلى الفنادق لحجزهم حتى مواعيد المباريات مع توفير سبل الراحة لضمان خلوهم من «كوفيد 19».

وأضاف الدكتور حازم خميس، خلال تصريحات تلفزيونية سابقة، أنه سيتم إجراء تحليل Pcr، كل 72 ساعة للاطمئنان على حالة الـ 32 منتخبا والأطقم المتواجدة معهم، لافتًا إلى أن تلك البطولة ستكون أول بطولة عالمية في ظل وباء.

وأكد رئيس اللجنة الطبية لمونديال اليد، أن الإجراءات الطبية تستوجب في حال الاشتباه بإصابة لاعب فيتم اجراء تحليل كوفيد 19، داخل أحد المعامل المركزية والتي حظيت على اعتراف دولي حتى لا يتم التشكيك فيها.

وأشار الدكتور حازم خميس، إلى أن كل صالات البطولة باستثناء صالة ستاد القاهرة تم تصميمها بشكل يساعد في تطبيق الإجراءات الاحترازية، حيث تقسم كل صالة بأربعة ألوان، وهى الأحمر والبرتقالي والأصفر والأخضر، على أن يكون الأحمر مخصصا لجميع المتخصين باللعبة الذين خضعوا للحجر المنزلي داخل الـ «full bubble».

ونوه إلى وجود بوابات مخصصة للفرق المشاركة والأطقم الطبية والمدربين وكل ما هو متعلق بتلك المنتخبات المشاركة بالضافة لحملهم «بادج» مدون عليه أنه قادم من الـ «full bubble».

وعن دكتور كوفيد، الذي يعد من الإجراءات الاحترازية المتبعة للبطولة، فإن وظيفته تكمن في مراجعة كل الإجراءات الصحية للمنتخبات والقائمين عليها من قياس الحرارة والموقف الطبي للاعب حتى يصل اللاعب للصالة.

وأكد رئيس اللجنة الطبية على فرض كمامة على جميع الحضور وفي حال وقوع الكرة بين الجمهور يتم الاستغناء عنها.

ونوه، لوجود 12 سيارة إسعاف حول كل صالة من صالات البطولة بالإضافة لوجود غرف عزل يصل عددها لـ 8 داخل الفنادق المخصصة لفرق المنتخبات.

ووضعت اللجنة الطبية كإجراء احترازي قرابة  100 طبيب، جميعهم متخصصون فى الطب الوقائى للمشاركة فى الحدث والاستعانة بهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *