التصنيفات
خدمات

20 معلومة عن مبادرة «إحلال السيارات»: يقام المعرض الأول لها اليوم

تنطلق فعاليات المعرض الأول لتكنولوجيا تحويل وإحلال المركبات للعمل بالطاقة النظيفة، اليوم الاثنين، والذي يُقام تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي بمركز مصر للمعارض الدولية خلال الفترة من 4-6 يناير الجاري.

وتتيح المبادرة للمواطن وأصحاب التاكسي، والميكروباصات، استبدال سيارتهم التي مر على إنشائها 20 عاماً بأخرى حديثة تعمل بالوقود المزدوج «البنزين والغاز الطبيعي»، وذلك تطبيقاً لبنود قانون المرور الذي يجيز عمل السيارة لفترة 20 عاماً فقط، وهي البنود التي لم تكن مفعلة من قبل مراعاة للبعد الاجتماعي للمواطنين.

وتستعرض «الوطن» استمرارًا للخدمات التي تقدمها لقرائها على مدار الساعة، أبرز 20 معلومة يجب أن يعلمها المواطنين وأصحاب الميكروباصات والتاكسي، عن مبادرة احلال السيارات  للعمل على الطاقة النظيفة.

أهم المعلومات عن مبادرة «إحلال السيارات»

–  تشرف المبادرة على تنفيذ الخطة الحكومية وزارت الصناعة والبترول وقطاع الأعمال والمالية والإنتاج الحربي.

– تقوم تلك المبادرة على محورين، وهما كالآتي:

المحور الأول وهو تشغيل السيارات التي عمرها أقل من 20 عاماً بالغاز.

والمحور الثاني وهو السيارات التي تخطي عمرها الـ20 عاماً.

–  الجدول الزمني للخطة من 5 إلى 10 سنوات.

–  سيتمّ إعلان شروط وضوابط إحلال السيارات في مصر بالتفاصيل الكاملة، خلال أيام قليلة.

–  تحويل المركبات بالعمل بالغاز يوفر 50% من تكلفة التشغيل.

– المبادرة تشمل خطة لتحويل 1.8 مليون سيارة للعمل بالغاز الطبيعي في محاولة لتقليل الاعتماد على البنزين.

– تستهدف الحكومة في المرحلة الأولى 70 ألف سيارة، منها سيارات ملاكي وسيارات أجرة.

– المرحلة الثانية سيتمّ دعم 90 ألف سيارة فيها وكذلك المرحلة الثالثة ستشمل 90 ألف سيارة.

– تقدم المبادرة نظام سداد مرنة، والتي تصل إلى 10 سنوات، وهي أطول مدة يمكن أن تتاح لأصحاب المركبات.

– يتمّ تقديم حوافز مقابل تحويل السيارة، وسيكون قيمة الدعم متفاوت حسب نوع السيارة، ويسمى «الحافز الأخضر».

–  ووفقًا للمبادرة سيتمّ ضم السيارات الملاكي لمبادرة إحلال السيارات للعمل بالغاز.

 –  وحسب بيان الحكومة فقد تمّ تخصيص 1.2 مليار جنيه لتحويل السيارات للعمل بالوقود المزدوج خلال أغسطس الماضي.

–  توفر الدولة تسهيلات في الإجراءات التمويلية للتعاقد لترشيد استهلاك البنزين.

– تعتمد المبادرة على استيراد السيارات ذات المحركات المزدوجة للعمل بالغاز.

– يتولى جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة دعم تحويل السيارات للعمل بالغاز.

– شركات التجميع المحلي ستعمل على إضافة ميزة العمل بالوقود المزدوج في السيارات التي تعمل عليها.

–  تحويل السيارة للعمل بالغار الطبيعي يستغرق فترة زمنية تتراوح ما بين 2 إلى 4 ساعات حسب نوع السيارة.

– تتاح عمليات التحويل للسيارات ذات السعة اللترية الكبيرة التي تتجاوز 2500 cc.

–  الفحص الفني للسيارة من خلال فنيين متخصصين للتأكّد من صلاحية المحرك بنسبة لا تقل عن 70% لضمان أفضل أداء للسيارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *