التصنيفات
خدمات

أسعار الذهب اليوم الاثنين 4-1-2021 في مصر: مستقر لليوم الرابع

شهدت أسعار الذهب استقرارًا بمحلات الصاغة لليوم الرابع على التوالي، ليستقر سعر المعدن الأصفر عند نفس النقطة منذ يوم الجمعة الماضي، وفي ضوء ما تقدمه «الوطن» من خدمات يومية للمتابعين والقراء، نرصد متوسط سعر أعيرة الذهب 24 و21 و18 والجنيه الذهب، وتوقعات الخبراء حول مستقبل الذهب خلال الفترة المقبلة، خاصة في ظل انتشار الموجة الثانية من كورونا والحديث عن اللقاح المنتظر في دول العالم.

سعر جرام الذهب عيار 24 

يتراوح سعر الذهب عيار 24 بين 943 و945 جنيهًا.

سعر جرام الذهب عيار 21

تراوح سعر جرام الذهب عيار 21 بين 825 و827 جنيهًا.

سعر جرام الذهب عيار 18

يتراوح سعر الذهب عيار 18 بين 707 و709 جنيهات.

سعر الجنيه الذهب

يتراوح سعر الجنيه الذهب بين 6600 و6616 جنيهًا.

أسعار الذهب عالميًا

وصعدت أسعار الذهب إلى أعلى مستوياتها في 8 أسابيع، اليوم، الاثنين، إذ استقرت فوق 1900 دولار، في ظل ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا العالمية واتجاه الدول لمزيد من الإغلاق رغم طرح اللقاحات.

ووفقًا لوكالة «CNBC العربية»، ارتفع الذهب الفوري 0.8% إلى 1912.71 دولارًا للأونصة بحلول الساعة 0102 بتوقيت جرينتش، مسجلًا أعلى مستوياته منذ 9 نوفمبر، بينما صعدت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 1.1% إلى 1916.40 دولارًا.

أما مؤشر الدولار فظل ضعيفًا مقابل العملات الرئيسية اليوم الاثنين، الأمر الذي يجعل المعدن الأصفر أرخص لحاملي العملات الأخرى.

ويتوقع العديد من الخبراء أنّه خلال عام 2021، سترتفع أسعار الذهب بشكل ملحوظ، لترتفع الأوقية لـ2000 دولار عالميًا.

وفي تصريح سابق للدكتور وصفي واصف رئيس الشعبة العامة للذهب والمجوهرات بالغرف التجارية، قال إنّه بمجرد أن ترتفع سعر الأوقية فإنّ ذلك ينعكس لحظيًا على السوق المحلي، إذ يعتبر معدن الذهب من السلع الحساسة، التي تستجيب للتغيرات العالمية بشكل سريع.

أما عن أسباب استمرار صعود أسعار الذهب خلال عام 2021، قال رئيس الشعبة العامة للذهب والمجوهرات بالغرف التجارية، إنّ ذلك يعود لعدم جدية اللقاحات الخاصة بكورونا وفعاليتها حتى الوقت الحالي، إذ لم يتم التوصل إلى لقاح يكون أكثر فاعلية لمنع انتشار الفيروس حتى الآن، ما يعزز استمرار الاستثمار في الذهب كأحد أهم الملاذات الآمنة، ويكون الأقل خطرًا من الأسهم والعقارات.

وأوضح رئيس الشعبة العامة للذهب والمجوهرات بالغرف التجارية، أنّ زيادة سعر الذهب عالميًا تعود إلى استمرار الطلب من قِبل المستثمرين الكبار، مشيرًا إلى أنّه ينصح المواطنين الراغبين في الاستثمار بالشراء الآن، والمؤشرات كافة تقود إلى الارتفاع.

وأضاف الدكتور وصفي واصف رئيس الشعبة العامة للذهب والمجوهرات، أنّه من الممكن أن يساعد اكتشاف فاعلية إحدى اللقاحات الآمنة واستخدامها وفعاليتها لدى عدد كبير من الدول، سيسهم بشكل كبير في تراجع سعر الأوقية إلى ما دون 1300 دولار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *