التصنيفات
خدمات

كل ما تريد معرفته عن مبادرة حياة كريمة

خلال الأيام الأخيرة، انتشر في وسائل الإعلام، الحديث عن ثمار مبادرة حياة كريمة، حيث أعلنت وزيرة التضامن الاجتماعي، أن المرحلة الأولى من المبادرة التي استهدفت القرى الأكثر فقرًا، 3.8 مليون أسرة الذي يتم دعمهم ماليًا، منهم 16% لذوي الإعاقة و10% للمسنين، و12% للسيدات التي تعول أسرة، سواء أرامل أو تعول أسرة، إلى جانب العمل على أن يشمل البرنامج أن يستفيد أطفالها من البرنامج من خلال دفع مصروفات التعليم لهم. 

وتستعرض «الوطن»، ضمن خدماتها التي تقدمها لقرائها على مدار الساعة، كل ما تريد معرفته عن مبادرة «حياة كريمة» في السطور التالية..

مبادرة حياة كريمة بدأت العام الماضي

في بداية العام 2019 أطلق الرئيس عبدالفتاح السيسي إشارة البدء في مبادرة حياة كريمة، لتوفير احتياجات الفئات المجتمعية الأكثر احتياجًا، في كل مجالات الخدمية مثل الصحة، والتعليم والسكن.

وتم تخصيص 103 مليارات جنيه، لمبادرة حياة كريمة لغير القادرين، وتطوير القرى الأكثر احتياجًا، وتوفير المرافق والخدمات الصحية والتعليمية والأنشطة الرياضية.

أهداف المبادرة

– توفير حياة كريمة للفئات الأكثر احتياجا

– تشارك منظمات المجتمع المدني في تنفيذ المبادرة.

–  زواج اليتيمات.

–  الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة يوميا للمواطنين.

– تشمل المبادرة القرى والنجوع الأكثر احتياجًا.

– رفع كاهل المعاناة عن الأسر الفقيرة.

– تركيب القطع الموفرة للمياه بحنفيات المساجد.

– بدأت المبادرة بالمرحلة الأولي من خلال اختيار 277 قرية تتجاوز نسبة الفقر فيها 70%.

– رصد مبلغ  103 مليارات جنيه للتنفيذ.. والتنسيق مع 16 جمعية أهلية للتنفيذ.

وتشمل المبادرة الرعاية الصحية، وعمليات جراحية، ويتم صرف أجهزة تعويضية، وتوفير فرص عمل بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة في القري والمناطق داخل المبادرة، كما تعمل المبادرة على مساعدة زواج اليتيمات.

الخدمات التي تقدمها المبادرة:

– بناء أسقف ورفع كفاءة منازل في القري الأكثر احتياجًا.

– مد وصلات مياه وصرف صحي للأماكن الأكثر احتياجًا.

– تجهيز عرائس وتوفير فرص عمل.

– تدريب وتشغيل من خلال مشروعات متناهية الصغر.

– تقديم وجبات غذائية للأسر الفقيرة.

– توفير البطاطين والمفروشات لمواجهة برد الشتاء.

– إطلاق قوافل طبية للخدمات الصحية.

– تنمية الطفولة.

– مشروعات لجمع القمامة وإعادة تدويرها.

ثمار مبادرة حياة كريمة

– طورت المبادرة 9 وحدات اجتماعية من إجمالي 18 وحدة اجتماعية مستهدفة، ووحدتين صحيتين.

-المبادرة نفذت 43 قافلة بيطرية و175 قافلة طبية، وأجرت 1060 عملية جراحية عملية، و3920 عملية عيون فيما وفرت 9150 نظارة طبية وتستهدف الوصول إلى 17801 نظارة.

-المبادرة طورت 8 مدارس، وهو ما كانت تخطط للوصول إليه، فيما طورت 10 حضانات وتستهدف تطوير 33 حضانة أخرى.

المرحلة الثانية من مبادرة حياة كريمة

وفي سبتمبر الماضي أطلق اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية المرحلة الثانية لمبادرة حياة كريمة باستثمارات 9.6 مليار جنيه، والتي تستهدف 375 قري ريفية، في 14 محافظة، معظمها في وسط وجنوب صعيد مصر، بنسبة  84% من إجمالي القرى المستهدفة في المرحلة الثانية ومن المخطط إنهاء العمل في كافة القرى المستهدفة في المبادرة والبالغ عددها 1000 قرية بنهاية العام المالي 2023/2024.

المبادرة الرئاسية «حياة كريمة»، شهدت عدة تدخلات لتحسين نوعية الحياة وأسلوب المعيشة، وذلك من خلال توفير سكن كريم، بالإضافة إلى تحسين المؤشرات الصحية للسكان.

أما الجمعيات الأهلية، سارعت لتنفيذ أنشطة إضافية، لم تكن مخططة ضمن أنشطة المبادرة، وساهمت في توفير أثاث منزلي، وأجهزة معمرة للمنازل التي يتم تأهيلها، وجمعيات أخرى، وظفت خبرتها في العمل التنموي داخل القري المسندة لها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *