التصنيفات
خدمات

للسعوديين.. خطوات تسديد ديون مسجون من خلال خدمة “فرجت”

مساعدة المساجين والمساهمة في الافراج عنهم بقضايا مالية غير جنائية هدف تسعى المملكة العربية السعودية لإتاحته من خلال خدمة “فرجت” المتاحة عبر تطبيق “أبشر”، والتي تتم من خلال التطوع بتحويل مبلغ مالي إلى الجهات المعنية بشكل إلكتروني.

“الوطن” تقدم لقراءها في السعودية خطوات المشاركة في خدمة “فرجت” في التقرير التالي:

سداد ديون السجناء من خلال فُرجت

أولا: لابد من الدخول على “أبشر” والاشتراك به.

ثانيا: قم باختيار قائمة خدماتي.

ثالثا: اختر المديرية العامة للسجون.

رابعا: اختر سجين من القائمة مع العلم أنه لا يتم إظهار اسم السجين عند عرض قائمة السجناء، ولكن يتم عرض معلومات لا تظهر هويته.

خامسًا: السداد من خلال سداد برقم المفوتر 169.

المستفيد من خدمة فُرجت

المواطن والمقيم المسجل والمفعل ببوابة “أبشر”.

الهدف من خدمة فُرجت

تتيح الخدمة البحث عن موقوفي القضايا المالية، مع إمكانية السداد الكلي أو الجزئي للمبلغ المستحق على الموقوف للمساهمة جزئيا أو كليا في الإفراج عنه، وأنه فور سداد الدسون يتم الافراح عن المسجون في الحال.

ووفقا لوكالة الأنباء السعودية “سبق”، فإنه روعي في تطوير الخدمة بنسختها المحدثة عددٌ من المعايير التي يتعين من خلالها ترتيب الأولوية في السداد عبر المفاضلة الإلكترونية بين المستفيدين، وإعطاء المتبرع خيارات للبحث عن ظروف المستحق الذي يرغب في مساعدته.

كما يسمح النظام بإدراج جميع فواتير المحكومين في القضايا المالية غير الجنائية من نزلاء ونزيلات السجون بدقة وسرية عالية، ويستطيع المتبرع السداد بعد دخول المنصة باختيار أيقونة المديرية العامة للسجون والبحث عن الفئة التي يرغب مساعدتها و اختيار الفاتورة للسداد، وحين اكتمال وصول المبلغ الإجمالي إلى الجهة المعنية يتم الإفراج عن المستفيد ورفع الحكم التنفيذي من سجله المدني أو رقم إقامته.

من جهتها، حذرت المديرية العامة للسجون، أنه تم رصد تطبيق يحمل اسم (فرجت) على متجر (Google play)، تتم إدارته من خارج المملكة، وعليه حذرت المواطنين والمقيمين من التعامل مع هذا التطبيق حفاظاً على حقوقهم وأموالهم، حيث إنه لا يحمل أي صفة رسمية، وتشرف عليه جهات خارجية غير مصرح لها، مبيناً أنه لم يتم ترخيص أي تطبيق على المتاجر الإلكترونية يختص بخدمة فرجت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *