التصنيفات
خدمات

منها نفقة المتعة.. حقوق المطلقة والمخلوعة والحاضنة في القانون

“استحالت العشرة الزوجية بينهما”، جملة مقترنة بالعديد من قضايا الخلع والطلاق التي تقيمها السيدات لإنهاء حياتهن الزوجية. وخلف هذه الجملة تقف آلاف الأسباب التي تؤدي إلى وقوف المرأة في ساحات المحاكم.

“الوطن” يستعرض خلال السطور التالية، حقوق المرأة المطلقة لدى الزوج، طبقا لقانون الأسرة، وحقوق الزوجة في حالة الخلع والطلاق للضرر، وفقا لما جاء على لسان، محمد حمزة، الخبير القانوني في حديثه لـ”الوطن”، استمرارا لسلسلة الخدمات التي تقدمها للقارئ على مدار الساعة.

يقول “حمزة” إن الزوجة تتمتع بعدد من الحقوق التي تتقاضاها من الزوج في حالة الطلاق، موضحا أنه في حالة طلب الزوجة للخلع، تختلف المستحقات، ففي هذه الحالة تتنازل الزوجة عن كافة حقوقها، دون المساس بحقوق الأطفال، التي لا تتأثر بالخلع أو الطلاق.

أبرز حقوق المرأة المطلقة لدى الزوج 

وعدد الخبير القانوني، حقوق المرأة المطلقة لدى الزوج، في التالي:

1ـ مؤخر الصداق المثبت في عقد الزواج أو بشهادة الشهود.

2ـ نفقة المتعة وتقدر بنفقة 24 شهر من النفقة الشهرية.

3ـ نفقة العدة وتقدر بنفقة 3 شهور من النفقة الشهرية.

4ـ تمكين من مسكن الزوجية أو أجر مسكن للحضانة.

5ـ أجر للمطلقة الحاضنة “مقابل حضانتها للصغار”.

6ـ أجر رضاعة.

7ـ نفقة للصغار.

8ـ مصروفات علاج للصغار.

9ـ مصروفات تعليم للصغار.

10ـ مصروفات ملابس صيف وشتاء للصغار.

حقوق الزوجة في حالة طلب الخلع

أما عن حقوق الزوجة في حالة طلبها الخلع، فتكون كالتالي:

ـ تتنازل الزوجة عن كافة حقوقها “مؤخر الصداق المدون بعقد الزواج، نفقة العدة، نفقة المتعة”.

ـ حقوق الأطفال كاملة لا تتأثر بالخلع أو الطلاق.

ـ في حالة الخلع يجب على الزوجة أن ترد مقدم الصداق.

حقوق الزوجة في حالة الطلاق للضرر

وفيما يتعلق بحقوق الزوجة في حالة الطلاق لضرر، فأكد حمزة:

ـ تحصل الزوجة على نفقة عدة 3 أشهر.

ـ نفقة متعة من تقدر من2 لـ 5 سنوات، على أساس نفقة الزوجة الشهرية.

ـ مؤخر الصداق المدون بعقد الزواج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *