التصنيفات
خدمات

الكهرباء توضح 3 حالات تتسبب في فصل التيار عن العدادات مسبقة الدفع

وافق مجلس الوزراء، على إلغاء نظام الممارسات المعمول به بشركات توزيع الكهرباء المملوكة للدولة، واستبداله بنظام العدادات الكودية، من خلال إعادة تفعيل قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 886 لسنة 2016 والمعدل بالقرار رقم 231 لسنة 2017، بتركيب عدادات كودية مؤقتة لكل المنشآت والمباني التي تمّ توصيل التيار الكهربائي إليها بطريقة غير قانونية، لحين تقنين هذه المنشآت والمباني أو تنفيذ الأحكام والقرارات الإدارية الصادرة بشأنها، ودون أن يرتب ذلك أي حقوق قانونية للمخالفين وقيام وزير الكهرباء والطاقة المتجددة بإصدار القواعد التنفيذية بناء على ذلك.

وتستعرض “الوطن”، في ضوء ما تقدمه من خدمات للقارئ، الحالات التي تتسبب في فصل الكهرباء عن العداد مسبق الدفع، وفقا لما أعلنته الشؤون التجارية لهندسة كهرباء قطاع السادات، التابعة لشركة البحيرة لتوزيع الكهرباء، وذلك لتجنبها.

الحالات التي تتسبب في فصل الكهرباء عن العداد مسبق الدفع

ـ حال التلاعب أو العبث بغطاء “روزيتة” العداد، وفي هذه الحالة يتم إعادة التيار عن طريق شركة الكهرباء، ويعرض مالك العداد إلي محضر وغرامة.

ـ في حالة زيادة أحمال العميل عن الحد المسموح له في العداد، وذلك عند زيادة الأحمال عن قدرة العداد(80 أمبير)، ويتم فصل التيار الكهربي لمدة دقائق (للتنبيه) ثم يعود التيار، ويُلزم العميل تخفيض أحماله لاستمرار التيار، وفي حال استمرار الأحمال يتم فصل وعودة التيار لعدد 3 مرات ثم يفصل ولا يتم عودة التيار إلا من خلال شركة الكهرباء، الأمر الذي يتطلب تغيير العداد بآخر أقصى قدرة (عداد ثلاثي الأوجة).

ـ عند نفاد الرصيد في غير الأوقات المحددة، وفي هذه الحالة يتم فصل التيار في البداية للتنبيه مع اقتراب انتهاء الرصيد، بمجرد أن تضع الكارت بالعداد يتم إعادة التيار حتى نفاد الرصيد نهائيا.

وأعلنت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة مدّ مهلة تقديم طلبات تحويل ممارسات الكهرباء إلى عدادات كودية، حتى نهاية عام 2020، لإتاحة الفرصة أمام المواطنين للتقدم بالطلبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *