التصنيفات
خدمات

صور.. من الفئران إلى التماسيح.. أسعار الحيوانات في سوق الجمعة

في تمام الثامنة صباحًا من يوم الجمعة، وعلى بعد أمتار من موقف عربيات السيدة عائشة، افترش عدد من الباعة في شارع الإمام الشافعي بسوق الجمعة، أقفاص الطيور والحيوانات الأليفة والغريبة، والمحلات تفترش أطعمة تلك الكائنات، وتزاحم المواطنون داخل السوق، بهدف الحصول على احتياجاتهم التي هي أرخص بكثير من الأسواق الأخرى.

وعلى الرغم من أن الوقت لا يزال مبكرًا وهناك تحذيرات من انتشار فيروس كورونا، إلا أن الزحام يجعلك لا تستطيع المرور بسهولة لمشاهدة المعروض، بل في كثير من الأحيان تجد أن هناك تحذيرًا من النشالين واللصوص الذين قد يُفقدونك جنيهاتك القليلة أثناء مرورك بدون أن تشعر، فضلًا عن عدم اتباع أي إجراءات احترازية مثل ارتداء كمامة أو وجود تباعد اجتماعي بين المواطنين.

جريدة “الوطن” خاضت يومًا كاملًا داخل سوق الجمعة، وتحديدًا في شارع الإمام الشافعي الذي كان يبيع كافة أنواع وأشكال الحيوانات والطيور المعروفة وغير المعروفة أيضًا.

في بداية دخولك الشارع تجد كهلاً يتضح أثر الزمن على لحيته وشعر رأسه يرتدي الجلباب، ويجلس معه سيدات من قريته بالجلباب الملون والطرحة التي تغطي الرأس، يعرض الرجل حيواناته من ماعز وجدي وخرفان وطيور مختلفة والتي جاءت أسعارها كالآتي..

ماعز صغير عمر شهرين .. 450 جنيهًا

ماعز  “ولدة، أي أنجبت لمرة واحدة” كبيرة عمر عام ونصف العام .. 1100 جنيه.

جدي عمر 3 أشهر بسعر 580 جنيهًا.

خروف كبير عمر عامين 1700 جنيه.

أما الطيور فجاءت أسعارها كالآتي ..

الأوز .. تباع بالواحدة بسعر 250 جنيهًا.

البط عمر أسبوع .. 20 جنيهًا.

الفراخ البلدي “كتاكيت” .. 11 جنيهًا.

فراخ بلدي للأكل .. 45 جنيهًا.

وفي الجهة المقابلة وقف شاب لا يتجاوز عمره الـ 19 عامًا، قام برص عدد كبير من الأقفاص التي احتوت على أنواع غريبة وأشكال من الطيور والحيوانات جاءت كالآتي..

صقر أوكرية  2000 جنيه

صقر شيراز 80 جنيهًا.

حداية 250 جنيهًا

وطواط 80 جنيهًا

ثعابين تبدأ من 30 جنيهًا

القنفذ 80 جنيهًا

كينج فيش 80 جنيهًا

فار جربوع 50 جنيهًا

هدهد 80 جنيهًا

غراب 120 جنيهًا

صقر 500 جنيه.

بومة  500 جنيه

هامستر 60 جنيهًا

حرباء صغيرة “حوالي 10 سم” .. حوالي 15 جنيهًا.

حرباء كبيرة ” 30 سم” .. حوالي 80 جنيهًا.

الحمام .. 110 جنيهات.

تمساح صغير ” 30 سم”  500 جنيه.

على بُعد أمتار قليلة افترش بائع آخر بأقفاص من زجاج لبيع السلاحف الصحراوية لكنها كبيرة الحجم قليلًا، وكانت أسعارها كالتالي..

سلحفاء ضخمة يصل عمرها إلى 90 عامًا .. 2500 جنيه

سلحفاء متوسطة الحجم 500 جنيه.

السلحفاء الأصغر 400 جنيه.

التصق بهذا البائع بائع آخر لكنه يفترش أنواعًا من السمك بأسعار أقل من المتعارف عليها بالأسواق المحلية، والتي جاءت كالآتي:

جمبري جامبو 110 جنيهات.

جمبري كبير بلدي 100 جنيه.

الكابوريا متوسطة نتي 50 جنيه.

الفيليه المجمد 40 جنيهًا.

الفيليه البلدي 50 جنيهًا.

المكرونة 40 جنيهًا.

داخل السوق، انتشر بائعو السلاحف، لكن الأحجام كانت أصغر بكثير، فسلحفاء لا يتجاوز طولها 7 سم كانت تباع ما بين 200 إلى 220 جنيهًا.

في الجهة المقابلة كانت تنتشر محلات تقوم ببيع طعام الحيوانات الأليفة والغريبة وجاء متوسط أسعار الأطعمة كالآتي:

أسعار  لب العصافير المستورد من 12 إلى 15 جنيهًا.

أسعار لب العصافير البلدي 10 إلى 13 جنيهًا.

دنيبة بلدي 5.5 جنيه.

بكلم بلدي 9 جنيهات.

بكلم مستورد 13 جنيهًا.

الدراي فود .. ما بين 25 إلى 50 جنيهًا.

أكل حمام 5 جنيهات.

وفي المقابل وقف بائع فرش عددًا كبيرًا من الكراتين التي التف حولها الأطفال أكثر من البالغين بسبب بضاعته والتي هي عبارة عن كتاكيت ملونة، بين اللون الأصفر والتركواز، والأحمر، والنبيتي والبني، ووصل سعر هذا الكتكوت عمر يومين إلى جنيه واحد فقط.

بينما يباع الكتكوت البلدي عمر 4 أيام بـ9 جنيهات.

وفرخ البط بحوالي 12 جنيهًا.

والرومي “لا يبيض” 200 جنيه للواحدة.

الرومى الصغير 70 جنيهًا.

الفرخة البلدي للأكل 60 جنيهًا.

الفرخة البياضة “تضع بيضًا” بـ 70 جنيهًا للواحدة.

وجلست على الأرض بجانبه فلاحة تقوم ببيع الأرانب للتربية والأكل وجاءت أسعارها كالآتي:

أرنب عمر أسبوعين 25 جنيهًا.

أرنب شمورت للأكل وزن من كيلو إلى كيلو ونصف 55 جنيهًا للواحد.

أرنب وزن كبير الكيلو 40 جنيهًا، ويحدد سعر الأرنب حسب وزنه.

وبين هؤلاء الباعة انتشر الكثيرون من حاملى أقفاص العصافير الملونة، وأغلبهم لا يعرفون أنواع تلك الطيور.

وتراوح سعر العصافير ما بين 40 إلى 80 جنيهًا للجوز.

أما إذا تعمقت داخل الشارع، فستجد أن هناك عددًا من الباعة المتخصصين في بيع أنواع مختلفة من العصافير والببغاوات والتي تباع بالجوز، لأنها لا تستطيع العيش منفردة، وارتفعت أسعارها وجاءت كالآتي:

ببغاء متكلم “الجوز” يبدأ سعره من 2500 جنيه.

عصافير أسترالي كبيرة 100 جنيه للجوز.

عصافير أسترالي صغيرة 80 جنيهًا.

عصافير زبرا 80 جنيهًا.

عصافير زبرا فراولة 130 جنيهًا.

وبجانب نصبة قهوة بلدي بسيطة استراح عليها عدد من القادمين وقاموا بطلب المشروبات البسيطة، وجلس عليها البائع الوحيد في السوق الذي عرض نسناسًا وترك المارة يشاهدونه ويلتقطون الصور التذكارية معه، وكان سعره حوالي 5 آلاف جنيه.

وكان بائع آخر لأسماك الزينة ينادي على المارة، حيث رصت أنواع كثيرة من السمك الزينة صغيرة الحجم للغاية، وسمكة أخرى قال إنه يطلق عليها ماسح الإزاز.

وكان يتم بيع السمك كالآتي : الـ 4 سمكات الصغار بــ 10 جنيهات.

وسمكة ماسح الإزاز بـ 10 جنيهات.

وبجانبه انتشرت محلات بيع أدوات المستخدمة في العناية بالطيور والحيوانات والتي جاءت كالآتي:

قفص عصافير سلك صغير 35 و 45 جنيهًا.

بينما القفص الأكبر قليلًا 60 و120 جنيهًا.

قفص القطط 80 جنيهًا.

قفص الكلاب الصغير 130 جنيهًا.

قفص الكلاب الكبير 250 جنيهًا.

علبة طعام العصافير البلاستيك من 5 إلى 10 جنيهات.

علبة مياه العصافير البلاستيك 5 جنيهات.

أما في نهاية السوق، فوقف بائع الحيوانات الأليفة، ليبيع الحيوانات المعتادة من الكلاب والقطط، وجاءت أسعارها كالآتي:

باك فورت عمر شهرين 800 جنيه.

جيرمن عمر شهر ونصف 400 جنيه.

ملينو أملس عمر شهرين 300 جنيه.

ملينو ذو شعر 600 جنيه.

القطط الشيرازي تراوحت أسعارها ما بين 300 إلى 650 جنيهًا حسب الفصيلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *