التصنيفات
خدمات غير مصنف

أسعار الذهب اليوم الاثنين 2-11-2020 في مصر.. مستقر في الصاغة

استقرت أسعار الذهب لليوم الثالث على التوالي بعد موجة من الارتفاعات والانخفاضات خلال الأيام الماضية، ليثبت سعر المعدن النفيس عند نفس النقطة منذ أول أمس، وترصد “الوطن” متوسط سعر أعيرة الذهب 24 و21 و18 والجنيه الذهب بمحلات الصاغة في بداية تعاملات اليوم، الاثنين 2 نوفمبر الحالي على النحو التالي:

الذهب عيار 24

يتراوح سعر الذهب عيار 24 بين 939 و942 جنيهًا.

الذهب عيار 21 

تباين سعر الذهب عيار 21 ليتراوح بين 822 و824 جنيهًا.

الذهب عيار 18

اختلف سعر الذهب عيار 18 بين  705 و 706 جنيهات.

سعر الجنيه الذهب

وصل سعر الجنيه الذهب إلى نحو 6 آلاف و592 جنيهًا.

الذهب الملاذ الآمن أمام المستثمرين

ووفقًا لتصريحات سابقة لرجب حامد، الرئيس التنفيذي لمجموعة سبائك الكويت، فإنّ سوق الذهب المصري تأثر كثيرً بالأحوال السياسية والاقتصادية في مصر، وعاد الانكماش للصاغة المصرية نظرًا لانشغال الكثيرين بعودة الدراسة وانتهاء موسم الأفراح المعتاد خلال تلك الفترة.

وأوضحت تقارير صادرة عن مجموعة سبائك الكويت أنّ المعدن الأصفر خلال الأسبوع الماضي، تشبث بمستوى 1900 دولار للأونصة، وذلك رغم التقلبات الحادة التي شهدها خلال تداولات الأسبوع الماضي، إذ هبط الذهب من 1925 دولارًا للأونصة بداية الأسبوع إلى 1887 دولارًا، ليتأثر بقوة الدولار وحاجة المستثمرين لعمليات التسييل والتوجه إلى بورصات الأسهم.

ولفت رئيس الشعبة العامة للذهب بالغرفة التجارية، إلى أنّ أسعار الذهب مرتبطة بالدولار، إذ تنخفض حال ارتفاعه مقابل العملات الأجنبية، وترتفع إذا انخفضت أسعاره، مؤكدًا أنّ المشكلة الكبرى هي فيروس كورونا، والذي أصاب الأسواق العالمية، وطالما لم يصل العالم لعلاج لفيروس كورونا، فإنّ أسعار الذهب ستظل في ارتفاعات متوالية حتى لو انخفضت في الوقت الحالي، وقد يكون بعض صناديق الاستثمار باعت كميات من الذهب الذي اشترته لجني الأرباح، وهذا أدى إلى الانخفاض، ولكن السبب الأساسي ما زال موجودا إن لم يُعالج، وسيكون هناك ارتفاعات متوالية.

أسعار الذهب عالميًا

ووفقًا لوكالة “سكاي نيوز”، هبطت أسعار الذهب خلال الأسبوع الماضي، لأدنى مستوياتها في شهر مع تضررها من صعود الدولار والضبابية التي تحيط بإتفاق لحزمة تحفيزية جديدة في الولايات المتحدة، .

وفي أواخر جلسة التداول كان الذهب في المعاملات الفورية منخفضًا 0.5% عند 1867.30 دولار للأوقية (الأونصة) بعد أن هوى في وقت سابق من الجلسة إلى 1858.92 دولار، وهو أدنى مستوى منذ الثامن والعشرين من سبتمبر.

وسجل الذهب، الذي غالبًا ما يستخدم كمخزن آمن للقيمة أثناء أوقات الضبابية السياسية والمالية، مكاسب بلغت 24 في المئة هذا العام، وذلك وسط مستويات عالمية لم يسبق لها مثيل للتحفيز أثناء الجائحة.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة 0.43% إلى 23.30 دولار للأوقية بينما هبط البلاتين 2.13% إلى 848.19 دولار وتراجع البلاديوم 1.95% إلى 2194.00 دولار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *